الوصول إلى المجتمع الفلسطيني

الوصول إلى المجتمع الفلسطيني

مشروع “الفنانون في خدمة التوعية المجتمعية (الديمقراطية وحقوق الإنسان)”

هدف وموقع تنفيذ المشروع:

 

تم تنفيذ المشروع لتوعية الشباب في المناطق الريفية حول مفاهيم الديمقراطية وحقوق النساء والمشاركة المدنية والالتزام بسيادة القانون. يكمن السبب من وراء تنفيذ هذا المشروع في المناطق الريفية تحديداً في اعتماد البنية المجتمعية في هذه المناطق بشكل كبير على العلاقات الأسرية وشبه القبلية، حيث تعتبر المفاهيم العالمية للديمقراطية وحقوق الإنسان غير مألوفة. عمل المشروع، الذي استهدف مجموعة من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 14- 20 عاماً، على تطوير فهمهم حول حقوقهم في التعبير الحر واحترام الرأي الآخر، والمساواة بين الجنسين، وأهمية احترام سيادة القانون في المجتمع، خصوصاً في الصراع وحل الأزمات. نُفذ المشروع على مدار 20 يوماً في 20 قرية من قرى مدينة رام الله.

 

نتائج المشروع:

 

  • زيادة الوعي حول مفاهيم الديمقراطية وحقوق الإنسان لدى 600 شاب وشابة في المناطق الريفية.

 

تم تنفيذ المشروع من قبل تمكين.

مشروع “مهرجانات الفنون المتنقلة في المناطق المهمشة”

هدف وموقع تنفيذ المشروع:

 

تم تنفيذ المشروع في عدد من مخيمات اللاجئين والقرى الفلسطينية المهمشة، بهدف رفع الوعي في هذه المناطق. نُفذ المشروع على مدار 12 يوماً في 12 مركزاً ثقافياً للأطفال في القرى المختلفة.

 

نتائج المشروع:

 

  • زيادة الوعي الفني لدى 600 طفل في المناطق المستهدفة.

 

تم تمويل هذا المشروع من قبل الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون.

مشروع “تعزيز الوعي البيئي لدى أطفال الخليل”

هدف وموقع تنفيذ المشروع:

 

تم تنفيذ المشروع في البلدة القديمة في الخليل، وكان هدفه تعزيز الوعي البيئي والنظافة الشخصية بين أطفال الخليل.

نتائج المشروع:

 

  • زيادة الوعي البيئي بين 95 طفلاً وطفلة من البلدة القديمة في مدينة الخليل.

 

تم تنفيذ هذا المشروع من قبل الوجود الدولي المؤقت في الخليل.

مشروع “التأهيل الاجتماعي للأحداث من خلال الفن”

هدف وموقع تنفيذ المشروع:

 

تعامل هذا المشروع مع فئة مستهدفة محددة، تألفت من 33 شابة وشاباً من المقيمين في ملجأين للأحداث في مدينتي رام الله وبيت جالا. هدف المشروع إلى العمل مع هذه المجموعة على إعادة الثقة بأنفسهم كمواطنين وأفراد في المجتمع، وتوعيتهم حول حقهم في التمتع بالمساواة كغيرهم من الأفراد في هذا المجتمع. معظم هؤلاء الأطفال واجهوا أنواعاً مختلفة من الصراعات مع القانون والمجتمع، ومع عائلاتهم، وبعضهم تعرض للإهانة من قبل الشرطة. لهذا السبب، أراد المشروع أن يعرضهم لمفاهيم حقوق الإنسان، في محاولة لإعادة بناء ثقتهم بالمجتمع، وفتح قنوات تمكنهم من إعادة دمج أنفسهم فيه. عمل منتدى الفنون البصرية (منتدى الفنانين الصغار سابقاً) مع الأحداث في منزلين، هما: دار الأمل في رام الله، ودار الفتيات في بيت جالا، واعتمدت استرتيجيته في العمل مع هذه الفئة استخدام فنون الدراما والرسم، استطاعوا خلاله التعبير عما حققوه خلال اللقاءات من خلال هذين النوعين من الفنون.

 

تم تمويل هذا المشروع من قبل تمكين.

Welcome Back!

Login to your account below

Create New Account!

Fill the forms bellow to register

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.

Add New Playlist